الأربعاء , يناير 24 2018
الرئيسية / أدب (صفحه 4)

أدب

الكاتب ناهض الرمضاني:” أعمالي لم تؤثر في المجتمع الذي انتمي إليه”.

  حاوره : مروان ياسين الدليمي حتى العام 2003 لم يكن ناهض الرمضاني اسما معروفا في العراق باعتباره مؤلفا مسرحيا وكاتبا قصصيا،وإذا بالوسط الادبي يتفاجأ بنيله الجائزة الثالثة في مسابقة الشارقة للتأليف المسرحي عن مسرحية (نديم شهريار)،وفي العام الذي يليه فاز ايضا بالجائزة الثانية عن نصه المسرحي(بروفة لسقوط بغداد)،فكان ذلك …

أكمل القراءة »

البحرُ الميّت

شعر : عدنان الظاهر ( الميّتُ بحرٌ لا يموتُ ) إنْ كنتَ الأوّلَ هل كنتَ الثاني أصلا ؟ نَفَقٌ ينطقُ في السطح الأعلى من عمرِ بقاءِ الإنسانِ تيهٌ يتخبّطُ في رُكنِ البئرِ المطمورِ حديثاً أينَ الإنسانُ إذا جازَ التعبيرُ قوِّمْهُ … إرفعْ من شأنٍ قَدْرا إنحتْ إعجابكَ تمثالا فوقَ الصهوةِ …

أكمل القراءة »

الآن أدركتُ طريق الوصول الى غموضي …!!!

شعر: وعد الله ايليا مُعبّأٌ أنا بميامر جُدودي ومُتيّمٌ بتراتيل أهلي مطعونٌ قلبي الوديع بخنجرٍ مسموم دون أن يشتكي هرمتُ قبل خراب العصر وشيّعتني العصافير في مدينة بعيدة كانت تبحث عن أنهار دمعي… داهمني يأسي المتدحرج من سلالم يقظة التراب موائد الظلام أحرقتْ سلال نوري وشذى نهاري قلقٌ أنا من …

أكمل القراءة »

نحو الأمل

قصة قصيرة رياض الحمداني وهل بقي لنا أمل ، نعم هو خلف الساتر لا يستطيع الوصول إلينا خوفاً من نيران المعارك ، طيش الطلقات ، قذائفٌ تائهات ، قنابر عمياء قِف عندك  لا تستطيع العبور إلينا ، إذاً سنحاول العبور للوصول اليك. نخرج حائرين نبحث عن جدار واقف عله يحمينا …

أكمل القراءة »

في شفاه الموج

شعر :عبد المنعم الأمير ضوءا تمر على جفوني ثم تسفح مغربك ضوءا. .… وتحييني أنا يا قاتلي ما أغربك! وتقول: إني معجب ماذا بميت أعجبك؟! تروي دنانك من دمي؛ كيما تزين مشربك أنا غاضب مني، فقلبي، دون قصد، أغضبك إذ أتعب السكين في كفيك، حتى أتعبك مازال حبك قاتلي، لن …

أكمل القراءة »

حذاء باموق

قصة قصيرة محمد مزيد لأول مرة أصعد في المترو الخطأ ، ربما بسبب ليل هذه المدينة . لايترك لي ، أحيانا ، إية قدرة على صد أزمات تحصل نتيجة بلادتي ، كمثل خطأي بالصعود في مترو ، لا أعرف الى أين سيأخذني ؟ في إية محطة سيقف ويرميني على قارعة …

أكمل القراءة »

لو كانَ جاءَ

شعر:عمر عناز لو كانَ جاءَ… لكنتُ أعذره قولٌ بلا جدوى أكرره لو كانَ جاءَ… لكنتُ قلتُ له مالم اقله وليس يحزره حيث الدروبُ اليّ مفضية… كانت، على الجنبين تذكره لكنه انطفأت رؤاه على سطرٍ تحيّرَ فيه دفتره سطرٍ على كفيّ قد ذبلت غيماتُ شوقٍ وهي تمطره ناديته والشعر يكتبنا بيتين …

أكمل القراءة »

سُلالةُ عُزّى

شعر : عبدالمنعم حمندي من أولِ الطينِِ القداسةُ، و الكتابةُ تصطفي بمنازل التألّيهِ غانيةً ، مليكاً عارفاً بالسحرِ والأفلاكِ ..، يَسبغُ من نعيمِ الماءْ الزرعَ والآلاءْ ولربّما ، وهَجُ القُداسةِ يصطفي قمراً يُبجَّلُ في المساءْ ولربَّما حجراً يعَيرُ ملامحَ الثورِ المُجنّح ، طائراً ، في هيئةِ الكُهّان يَصعدُ للسمَاءْ ولكلّ …

أكمل القراءة »

التدحرجُ للأعلى

شعر: عدنان الظاهر             ( التدَحرجُ من تحتٍ إلى فوق براءة إختراع بِحَقٍّ لأبي نؤاس ) ودّعتُ القوسَ الضاربَ في أقصى أضلاعي أحكمتُ القَبْضةَ كي لا أُفشي من أمري سِرّا غلّقتُ الأبوابَ وأسدلتُ الأستارَ السودا هل تهربُ من آلةِ جَسِّ السمعِ دقّاتُ الساعةِ في شَهْقةِ ديكِ الفجرِ السحري ؟ كفكفتُ …

أكمل القراءة »

نصوص لاعلاقة لأحد بها

شعر: هناء أحمد يدك التي ترتفع..وتتعالى على مصافحة عطري لن تسقط -بعد رحيلي –… سوى على رأسك المربع !   لا شيء ابكاني مثل عصا غرورك وهي تضرب ابتسامتي شجرةً.. شجرة والآن لا شيء يضحكني سوى أصابعك وقد نسيتها في شعري! …..   لاتهجري كحلك وان خذلك في اول دمعة! ….. …

أكمل القراءة »